عربي
Monday 17th of June 2024
0
نفر 0

تدشين مصحف "مسقط" الإلكتروني في سلطنة عمان

 تدشين مصحف "مسقط" الإلكتروني في سلطنة عمان

مسقط ـ إکنا: دشنت وزارة الاوقاف والشؤون الدينية العمانیة صباح أمس الاثنين 12 يونيو / حزيران الجاري، مصحف "مسقط" الإلكتروني.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، دشنت وزارة الاوقاف والشؤون الدينية العمانیة صباح أمس الاثنين 12 يونيو / حزيران الجاري، مصحف "مسقط" الإلكتروني وذلك برعاية السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة وذلك بالمحكمة العليا بحضور الشيخ عبدالله بن محمد السالمي وزير الأوقاف والشؤون الدينية، وعدد من الوزراء والوكلاء وشخصيات إسلامية وعربية من بينهم الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر والدكتور محيي الدين عفيفي أمين عام مجمع البحوث الإسلامية والدكتور محمد أبو زيد الأمير رئيس قطاع المعاهد الأزهرية.

ويُعد مصحف مسقط الإلكتروني سابقة فريدة من نوعها من حيث طباعته الإلكترونية والذي يعتبر ثاني مصحف مطبوع غير مخطوط والأول إلكترونياً عالمياً كما أنه يحوي تراكيب خطوط النسخ المتفق عليها حسب الرسم العثماني والغاية من ذلك إبراز اللغة العربية وخطوطها وجماليات فن الرسم العثماني وفتح الباب للباحثين والدارسين للاستفادة من نصوص القرآن الكريم وتشكيل مصاحف جديدة حسب خط النسخ الموافق للرسم العثماني المتاح عبر مصحف مسقط الإلكتروني مع ملاحظة أن إجازة أي مصحف جديد لابد أن يمر عن طريق لجنة مراجعة المصحف بالأزهر.

في بداية تدشين مصجف مسقط الالكتروني، ألقى الدكتور سالم بن هلال الخروصي مستشار الوعظ والارشاد بمكتب وزير الاوقاف والشؤون الدينية كلمة قال فيها: إن وزارة الأوقاف والشؤون الدينية العمانية الى جانب دورها في نشر الوعي الديني حول ما اشتملت عليه دفتي الكتاب الكريم عبر المدارس القرآنية والوعظ والإرشاد قامت بطباعة مصحفي عمان والعماني وتدشينهما الأول عام 1427هـ الموافق 2006م والثاني 1429هـ الموافق 2008م ليضيفا إلى جهود العمانيين عبر التاريخ في خدمة كتاب الله لبنة جديدة وصرحاً منيعاً لحضارة عمان الخالدة.

واضاف الخروصي: إن مصحف مسقط الإلكتروني جاء فريداً في ابتكاره إذ يعد ثاني مصحف مصفوف بعد مصحف الملك فؤاد الذي لم يكتب له أن يُرقم إلكترونياً، كما أنه أول مصحف يهتم بخطوط النسخ التي اشتمل عليها الرسم العثماني وتراكيبها إزاء كل كلمة في كتاب الله تعالى مما يتعدد معها أشكال الكلمة و طريقة مدها حسب كتابات المصحف المختلفة مما اتفق عليه جمهور علماء القراءات، وتأتي أهمية هذا المصحف أيضا فبجانب أنه مورد الباحثين والدارسين في الدراسات القرآنية فهو أيضا موردا للمهتمين باللغة العربية وجماليات خطوطها، كما يعد لبنة جديدة في تعليم الخط العربي وسبيلاً من سبل تنشئة الشبيبة للحفاظ على اللغة الأم في وقت تواجه فيه العربية تحديات شتى في عالمنا المعاصر.

وفي كلمة لعباس شومان، وكيل الأزهر بجمهورية مصر العربية قال فيها: يحمد للسلطنة أن ما أقدمت عليه إنتاج مصحف مسقط الإلكتروني هذا المصحف الفريد بين اخوانه في مجاله، يتميز بالخصائص التي لا توجد في غيره من المصاحف الإلكترونية، نسأل الله عز وجل أن يكون هذا العمل في ميزان من فكر فيه وفي ميزان من عمل وأنفق فيه.

وفي كلمة للدكتور محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الاسلامية خلال حفل التدشين قال فيها: في إطار الجهود التي تبذلها وزارة الأوقاف ولشؤون الدينية بالسلطنة في مجال العناية بالقرآن الكريم وخدمته وبيان روعة القرآن شكلاً ومضموناً، فقد تمت مراجعة مصحف مسقط الإلكتروني من خلال لجنة المصحف في مجمع البحوث الاسلامية بالأزهر الشريف حيث بذلت اللجنة جهوداً حثيثة عبر ثلاث سنوات في التدقيق والمراجعة ومراعاة مطابقة رسم المصحف للرسوم المعتمدة لدى المعنيين بكتابة المصحف الشريف، وهذا المصحف يعد إضافة حضارية لتلبية احتياجات المسلمين في مختلف أنحاء العالم من خلال توظيف الفضاء الالكتروني للإستفادة من هذه المبادرة المتميزة التي تعد خدمة لكتاب الله عز وجل وإضافة للجهود المتميزة التي تبذلها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في السلطنة.

وفي كلمة لـ"طوماس ميلو"، منفذ المشروع قال فيها: عمل فريق مدرب ومهني على مشروع مصحف مسقط الالكتروني، وبفضل تاريخ السلطنة الغني والمتنوع كأمة بحرية، تقف عمان على مفترق الطرق بين الشرق والغرب، ومن زيارتي الأخيرة أعجب كل من الانفتاح على العالم والعزم على تعزيز الفرص التعليمية وتوسيع القدرات التكنولوجية.

وقال: أهنئ السلطنة اليوم على إطلاق القرآن الكريم الإلكتروني في مسقط، الذي سيكون بمثابة شهادة رقمية للناس في جميع أنحاء العالم.

تجدر الاشارة الى أن وزارة الأوقاف والشؤون الدينية قد وضعت ومنذ تأسيسها عام 1997م نصب أعينها الاهتمام بالقرآن الكريم، حيث قامت ولأول مرة بطباعة مصحف عمان بخط التركي توران سوكيلي 1427هـ يوافقه 2006م وبعده المصحف العماني بخط المصري عمرو القدوسي وإشراف الخطاط العماني الشيخ سالم البلوشي 1429هـ يوافقه 2008م.


source : ایکنا
0
0% (نفر 0)
 
نظر شما در مورد این مطلب ؟
 
امتیاز شما به این مطلب ؟
اشتراک گذاری در شبکه های اجتماعی:

آخر المقالات

العراق: محفل قرآني نسوي إحتفالاً بالنصر على داعش
إقامة ندوة بعنوان "دراسة مبادئ تربية الطفل من ...
الشيخ قاسم : نحن ضد التوطين وعلى الحكومة أن تدرس ...
ثقافة تكفير غير الوهابية هي التي صنعت جريمة ...
الحشد الشعبي يعلن تحرير قضاء بيجي من "داعش" ...
إفتتاح الكلية الإسلامية الوحيدة في أمريكا ...
كتاب جديد في كربلاء يتناول الدور الريادي للمدينة ...
المرجع وحيد خراسانی يؤكد ضرورة احياء المناسبات ...
الشيعة في عمان
جماعة علماء ومثقفي العراق تصدر فتوى بتحريم ...

 
user comment